في إطار نشاطات المكوّن الهولندي لدعم الوكالات الحدودية اللبنانية عُقدت دورة تدريبية حول التحقيقات الحدودية من ٢٦ إلى ٣٠ تشرين الثاني ٢٠١٨ ضمناً شارك فيها ١٥ متدرباً من الجيش اللبناني والمديرية العامة للأمن العام. وقدمّ هذه الدورة التي استضافها مركز التدريب الرئيسي لأفواج الحدود البريّة (رياق) خبيران من الشرطة العسكرية الملكية الهولندية والشرطة الوطنية الهولندية، وركزت على تطوير المهارات المرتبطة بإدارة مسارح الجريمة الحدودية الثابتة والمتحركة وإجراء التحقيقات وجمع البيانات. واستعان الفريق التدريبي بطاقم عمل المركز خلال الأنشطة العملية فتميزت الدورة بطابعها التفاعلي بحيث تضمنت عدة أنشطة تطبيقية لترسيخ النظريات المشروحة خلال الحصص. وتجدر الإشارة إلى أنه مع اتّساع نطاق تدخّل الجيش اللبناني والوكالات الحدودية اللبنانية الأخرى في مكافحة الجرائم الحدودية والجرائم المرتبطة بالهجرة تزداد أهمية هذا النوع من الدورات التدريبية.